الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

عباس: اعترافنا بدولة إسرائيل لن يكون مجانيا

وكالات

 

استقبل الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، رئيس الوزراء الروسي، ديمتري ميدفيديف، في مدينة أريحا اليوم، الجمعة، وعبّر عن "اعتزازنا بعمق علاقات الصداقة التاريخية، التي تربط بين بلدينا وشعبينا".

وأشار عباس إلى أنه أطلع ميدفيديف على الظروف الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون جراء استمرار الاحتلال الإسرائيلي وتشديده على ضرورة أن تطبق إسرائيل الاتفاقيات الموقعة مع الفلسطينيين، وقال إن"اعترافنا بدولة إسرائيل، لا يمكن أن يكون مجانياً، إذ لا بد أن يقابله اعتراف إسرائيلي بدولة فلسطين".

وحول استعداده للتفاوض المباشر مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قال عباس إنه "منذ زمن طويل ونحن مستعدون للحوار المباشر مع الجانب الإسرائيلي، والدليل على ذلك أنه عندما دعتنا روسيا لبينا الدعوة فورا، وقبل سنوات أنا ذهبت بنفسي إلى بيت رئيس الوزراء الإسرائيلي".

وأردف أن "المهم على ماذا نتفاوض. يجب أن يفهم السيد نتنياهو أنه ما لم يؤمن بحل الدولتين لن يكون هناك سلام، نحن نريد منه أن يقول: ’أنا مع حل الدولتين على حدود 67’. إذا قال هذا، كل شيء سيكون جاهزا للمفاوضات، وهذه الكلمة يقولها كل العالم، وجزء كبير من الشعب الإسرائيلي، أيدينا دائما ممدودة للسلام".

وحول العلاقات مع روسيا، قال الرئيس الفلسطيني إنه"نتطلع على الدوام للمزيد من التنمية والتطوير لهذه العلاقات، من خلال استمرار الدعم السياسي للقضية الفلسطينية في المحافل الدولية، وعبر الزيارات المتبادلة، وعلى أعلى المستويات". وأعرب عن ثقته بأن روسيا سيكون لها دور فاعل وداعم في أي عملية سياسية في منطقتنا.

وحول فوز دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأميركية، قال إن "انتخاب دونالد ترامب شأن أميركي... نحن تابعتا العملية الانتخابية منذ أكثر من سنة، ما يهمنا هو ماذا سيقول ترامب بعد وصولة إلى البيت الأبيض. وما نطالبه به هو أن تقبل أميركا وتعمل على تطبيق حل الدولتين دولة فلسطين ودولة إسرائيل تعيشان جنبا الى جنب بأمن واستقرار". وأضاف "نحن قدمنا له التهنئة وننتظر بعد أن يصل البيت الابيض ان نسمع منه".

وشكر عباس ميدفيديف على تمويل تأهيل شارع في مدينة أريحا، معلنا إطلاق اسم"ميدفيديف"على هذا الشارع.

من جانبه، قال ميدفيديف إنه "تقف روسيا موقف الداعم لتحقيق التطلعات الشرعية للشعب الفلسطيني، كما تقدم روسيا دعمها لفلسطين في مجال الاقتصاد وتأهيل الكوادر الوطنية وغيرهما من المجالات".

وأوضح ميدفيديف أنه ناقش مع عباس قضية الشرق الأوسط وإقامة الحوار الفلسطيني الإسرائيلي، إلى جانب عدد من القضايا الأمنية الأخرى في المنطقة.

وحول الاتفاقيات التي تم توقيها بين الجانبين الفلسطيني والروسي، أكد ميدفيديف أنها ستدعم تطوير العلاقات بين البلدين خاصة اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات المتبادلة.

قال ميدفيديف"نحن على قناعة بأن الدور الأميركي فعال في تسوية قضية الشرق الأوسط، ولكن هذا الدور كان معدوما في الفترة الأخيرة، وفيما يتعلق بعملية السلام والمفاوضات فهي متوقفة لغاية الأن، وقد تكون هناك عواقب وخيمة، لأن توقف عملية السلام قد يقود إلى تصعيد التوتر، وزيادة المشاكل".

 

 
وكالات
تاريخ النشر:2016-11-11 الساعة 16:10:04
التعليقات:0
مرات القراءة: 784
مرات الطباعة: 270
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan