الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » اللغة و الأدب


  الأوقات في الموروث اللغوي العربي

الوقت في اللغة مقدار من الزمان، يفرض فيه أمر، والجمع أوقات.وقته فهو موقوت، إذا بين له وقتا، قال تعالى:{كِتَابًا مَوْقُوتًا}(النساء:103)، أي مفروضا في الأوقات.والتوقيت تحديد الأوقات.والوقت المعلوم يوم البعث، قال تعالى:{قال فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ(37)إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ}(الحجر:37-38).ولو تأملنا تراثنا اللغوي، فسنجده ممتلئا بالمفردات والألفاظ

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 2604

تاريخ النشر:2015-02-28 الساعة 13:28:43

 

  رؤية الزمان والمكان في الرواية الإسلامية المعاصرة

الزمان والمكان مكونين أساسيين في العمل السردي، فهما ركنان متلازمان لا يمكن الفصل بينهما، فلا يمكن تصور قصة من دون فضاءين، زماني ومكاني، تدور فيهما الأحداث، ولا فرق أن يكونا خياليين أو واقعيين.كما لا يمكن تصور قصة تجري في مكان دون الزمان

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 2490

تاريخ النشر:2014-06-14 الساعة 14:37:41

 

  على هامش اليوم العالمي للغة العربية

جميل ورائع أن يكون للغة العربية يوم عالمي يتوقف عنده أبناؤها أو بالأصح الناطقون بها لدراسة ما تعانيه في الأقطار التي توصف بالعربية، وبالوطن الذي يوصف بالعربي . والأجمل من كل ذلك أن الأوفياء والمخلصين لآدابها ونتاجاتها الروحية والفكرية يجدون في هذا اليوم مناسبة للتذكير بما لهذه اللغة من فضل على الأمة في تدوين تاريخها وتسوية لسانها .

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1434

تاريخ النشر:2013-12-28 الساعة 12:48:52

 

  اللغة العربية والغزاة: الصليبيون نموذجاً

تعرفت أوروبا إلى اللغة العربية منذ وصول المسلمين إلى غرب القارة في القرن الثامن الميلادي.وانتشرت اللغة والآداب العربية في الغرب الأوروبي بفضل الحضارة الإسلامية في الأندلس حتى القرن الخامس عشر الميلادي.واندفع الباحثون من شتّى أنحاء القارة نحو المدن الإسلامية في الأندلس من أجل سبر أغوار حضارة المسلمين.وهو ما اقتضى منهم ضرورة دراسة العربية قراءة وكتابة.لذا، أخذت المؤسسات التعليمية الأوروبية في إنشاء الكثير من مدارس تعليم اللغة والأدب

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1554

تاريخ النشر:2013-11-23 الساعة 12:56:10

 

  تاريخ الإعراب للأحاديث النبوية الشريفة

كان من فضل الله-عز وجل-على العربية والعرب أن فتح القرآن الكريم أبوابًا للعلوم والمعارف ملأت تاريخنا بالنشاط والإنتاج والعمل الطيب المبارك.ومن ذلك ما نشأ في ميادين الإعراب لآياته المباركات، واستمرت أزاهيره وثماره على توالي القرون، فكان لها مكتبة عامرة بالعطاء، تمثل قمة في حقول العلوم اللغوية، لا مثيل لها في تاريخ الإنسان.

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1678

تاريخ النشر:2013-10-30 الساعة 19:51:29

 

  اللغة حياة!

عادةً ما يردِّد بعض المنتصرين للعاميّة كلامًا عن(ابن خلدون)في نعت العاميّة، أو يسوقون كلامًا آخر عن(ابن الأثير الجزري).ولقد ناقشتُ ذلك في مقال سابق(1)، مشيرًا إلى أنه ينبغي فهم ما قاله هذا العَلَمان على وجهه، لا توظيفه، وكأنهما يستخفّان بالقواعد، وبأهميّتها في الحفاظ على هويّة العربيّة.هما يقولان، بجلاء، إن العاميّة فيها بلاغة أيضًا.وهذا لا جدال فيه.بل إن أيّ لغةٍ في العالم، أو لهجة دارجة، لا تخلو من بلاغة.غير أن القضية، في البدء والمنتهى، ليست في البلاغة، بل في بناء اللغة، وفي آليات نقلها

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1644

تاريخ النشر:2013-09-23 الساعة 11:37:01

 

  القول المأثور في إحياء الصواب المهجور

أؤكد بَدِيًّا في هذه الحلقة اللغوية أن طائفة من الذين أفردوا الوجهة للعربية الفصحى درسًا وبحثًا وتنقيرًا، يثبتون أن محاسبة العربية الفصحى بلغة القرآن الكريم ينطوي على ظلم كثير لهذه اللغة، لأن المادة اللغوية في القرآن العظيم لا تنوف عن عشر وستمائة وألف(1610)مادة، بينما يربو معجم(لسان العرب)على ثمانين ألف(80000)مادة.وإذ أقرر أنه لم يغب عني أن العربية سابقة زمنيًا على القرآن الكريم، وأن القرآن العظيم لم يتوفر على كل ما تفوه به الأعراب من عُقمِيِّ الكلام، وما سالت به أقلام المِفنِّين من فصيح الألفاظ وبديع العبارات،

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1466

تاريخ النشر:2013-08-24 الساعة 11:44:18

 

  من عبقرية اللغة العربية

أسعدني جدًّا أن بتنا نسمع الناس يتكلمون العربية الفصيحة عبر القنوات التلفزيونية، ويتحاورون بِها أو يتجادلون، وسرني أي سرور سماع كثير من تقارير المراسلين، يتكلمون في موضوعات حية، تَمَسُّ حياةَ الناس من قريب، تقرؤها مذيعةٌ شابة، أو يلقيها مراسلٌ في مقتبل العمر، من غير تقعُّرٍ ولا تكلّف، ولا مبالغةٍ ولا تطويل، فكلماتُها موزونة، وغرضها واضح، وموضوعها مدروس

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1800

تاريخ النشر:2013-03-02 الساعة 12:27:09

 

  التصوير القرآني

أذهل القرآن الكريم عقول البشر، وتركهم في حيرة ومازالوا يرددون: هل الإعجاز في النسق العجيب؟ أم في النظم البديع؟ أم في الأسلوب الرفيع؟ أم في التصوير البياني؟ أم في التصوير الفني؟ أم في الفن القصصي؟ أم في كل ذلك؟ أم في غير ذلك؟ إن الإعجاز في «التصوير القرآني» لأنه ينبني على ما سبق، بل أكثر مما سبق. حين نزل القرآن الكريم، كان العرب قد بلغوا الغاية في فصاحة اللغة وبلاغتها، لذلك كانت معجزة الرسول

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1825

تاريخ النشر:2013-02-07 الساعة 12:58:54

 

إجمالي المقالات :45
1 2 3 4 5

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2017 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan