الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » القضية الفلسطينية


  "صفقة كيري"التي سمحت باستئناف مفاوضات السلام!

مفاوضات السلام"مستمرة(بين الإسرائيليين والفلسطينيين).ويُزْعَم أنَّ مدارها"قضايا الحل النهائي جميعًا"؛ فلا قضية مستثناة، أو تُؤجَّل، أو تُرحَّل؛ ولا بدَّ للطرفين من أنْ يتوصَّلا، هذه المرَّة، إلى اتِّفاق على كل شيء؛ فلا"انتقالية (أو مرحلية)"في"الحلول"، وإنَّما في"تنفيذ"و"تطبيق"الحلول، التي لن تَخْرُج إلى الوجود إلا بطابعها"النهائي (الدائم)"؛ فـ"الآن"؛ وهذا ما تعيه جيِّدًا، وفي المقام الأوَّل، الولايات المتحدة و"إسرائيل"، هي"ظرف زمان"يشبه، دوليًّا وإقليميًّا وعربيًّا وفلسطينيًّا، ظرف الزمان

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1732

تاريخ النشر:2013-08-31 الساعة 13:23:03

 

  المفاوضات تُسْتأْنَف مع بقاء أسباب توقُّفها!

مرَّة أخرى، ينجح"الوسيط"، الذي هو دائمًا الولايات المتحدة، في إعادة الفلسطينيين والإسرائيليين إلى طاولة المفاوضات، التي لو نطقت، لصرخت قائلةً: لقد مللتُ الطرفين، ومفاوضاتهما؛ فليس هكذا يكون التفاوض! إنَّها أطول وأصعب وأشق مفاوضات في تاريخ التفاوض والدبلوماسية في العالَم، وربما في التاريخ؛ وإنَّها لأكثر المفاوضات مروقًا من أصول وقواعد ومبادئ التفاوض، وانتهاكًا لها، ولا غرو، من ثمَّ، في انتهاء كل جولة من جولاتها إلى فشل أكبر من ذي قَبْل.

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1653

تاريخ النشر:2013-08-03 الساعة 14:43:27

 

  (النكبة) مستمرة!

حقُّ العودة (لملايين اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم)" اختلف الآن، فكرةً وواقعًا وممارَسةً وفعلًا. من قبل، وسنويًّا، واظب أهل الفكر والقلم على إحياء "الذكرى".. ذكرى نكبة (أو اغتصاب) فلسطين؛ وقبلها ذكرى تقسيم فلسطين؛ وقبلها ذكرى وعد بلفور المشؤوم.. بلفور الذي اعْتَدْنا أن نَلْعَنه ووعده؛ فكفانا

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 1962

تاريخ النشر:2012-05-05 الساعة 12:44:43

 

  "أيلول" المقبل.. ماذا يعني؟

"الدولة" مع "حل مشكلة اللاجئين" هي "الهدف" الذي لم يحقِّقه الفلسطينيون بَعْد، وإنْ لم (ولن) يتوقَّفوا عن سعيهم من أجل تحقيقه؛ فما الذي يمكن أن يختلف ويتغيَّر بما يساعِد (قليلاً أو كثيراً) في نجاح سعيهم هذا، في سبتمبر(أيلول) المقبل، أو بدءاً منه؟ ليس من إجابة "مباشِرة"، أو "فورية"، أو "غير مشروطة

عرض التفاصيل

 التعليقات:0

 مرات القراءة: 2174

تاريخ النشر:2011-06-29 الساعة 13:30:12

 

إجمالي المقالات :45
1 2 3 4 5

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan