الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » فلسطين قضية الأمة » ترجمات

عودة إلى خطاب صفيح ايلان"تلاعب لفظي ل بار- ايلان

عكيفا الدار

 

استجابة بني بيغن لدعوة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو كي يعود إلى قائمة الليكود للكنيست يوجد لها دلالات عميقة اكثر بكثير من كونها قصة غزل.لقد اقتنى بني بيغن لنفسه سمعة سياسي صادق داخله وخارجه سواء.وعلى ذلك فإن استعداده كي يكون عضو كنيست على قائمة الليكود، او ربما وزير في الحكومة، يعطينا فهما حول ما الذي اراد نتنياهو أن يخفيه عن أعين الناخبين:الاسم،"بني بيغن"على قائمة الليكود يساوي اكثر  من آلاف الكلمات في برنامج الحزب الانتخابي، وكذلك أهم من مواجهة اسحق هرتسوغ على شاشات التلفزيون والتي يتهرب منها باصرار.بيغن هو ذلك الولد المستقيم الذي اعلن  بان التصريح الذي ادلى به نتنياهو في جامعة بار ايلان عام 2009 ليس اكثر من كومة من الكلمات الجوفاء.

خلال  مؤتمر في جامعة تل ابيب عام 2012سجل مراسل"مصدر أول"اجابة بيغن على الخطاب."ليس صدفة انه لا يوجد قرار في الحكومة كهذا....هذا لم يطرح على طاولة النقاش للحكومة ولن يطرح".الوزير بيغن اكد بأن"هذا ليس موقف الحكومة، وهكذا يمكن لشخص مثلي بأن يكون عضوا في الحكومة من خلال الفهم بأن حل الدولتين ليس واقعيا".وعليه يمكن الافتراض بأن بيغن تأكد تماما بأن الحكومة لم تتخذ قرارا رسميا حتى الآن يتبنى محتوى الخطاب.لا شك انه فحص وتأكد بأن برنامج الليكود لا يحتوي على مجموعة الكلمات"دولة فلسطينية".

خطاب بار أيلان هو الوثيقة السياسيةالحكومية الأكثر أهمية التي حققها نتنياهو للجمهور الإسرائيلي.هذا النص كان الخشبة التي تسلقها كافة مؤيدي حل الدولتين.مثل تسيبي ليبني، عمير بيرتس، عمرم متسناع، دان مريدور وميخائيل ايتان للمشاركة في حكوماته.ولكن احدا منهم لم يعمل على ان يجلب نتنياهو محتوى الخطاب الاساسي هذا للنقاش والتصويت عليه في الحكومة، دون الحديث عن طرحه أمام نصاب الكنيست.هذا الخطاب سوف يشكل خشبة القفز للمعسكر الصهيوني في حكومة نتنياهو القادمة.

رسائل بار ايلان تألقت أثناء ظهور نتنياهو السابق امام البرلمانيين الامريكيين سنة 2011.سوف يُستدعى نتنياهو في الايام القادمة لذات المنصة.وهناك،  بعد ان يحذر العالم من القنبلة الذرية الايرانية، لن يكون بوسعه الخروج دون ان يقول شيئا عن الازعاج الفلسطيني.هذه مهمة اسهل بكثير من مهمة اعادة القناني.بدلا من"قبل سنتين"عليه ان يقول قبل"ستة سنين".وما تبقى مكتوب وجاهز، هنا:"قبل ستة سنوات اعلنت صراحة عن التزامي بحل الدولتين للشعبين:الدولة الفلسطينية لجانب الدولة اليهودية."

تماما عشية الانتخابات للكنسيت، سوف يتلقى نتنياهو هدية مجانية من زمن البث على الشاشات، دون ان يحتاج إلى إرهاق كتبة خطاباته.هنا يتوفر عدد من السطور من موقع وزارة الخارجية.القص واللصق من الخطاب ذاته:"باعتباري قائد دولة إسرائيل، انا على استعداد لتنازلات مؤلمة حتى نحقق السلام التاريخي هذا"."انا اقر انه من اجل السلام الحقيقي يتوجب علينا ان نتنازل عن أجزاء من الوطن اليهودي القديم ...في كل سلام حقيقي ينهي النزاع، قسم من المستوطنات سيبقى خارج حدود اسرائيل....نحن نعترف بأن الدولة الفلسطينية يجب ان تكون ذات حجم كاف كي تتمكن من العيش من تلقاء نفسها، مستقلة ومزدهرة".من قال انه لا يوجد لليكود برنامج؟ لكي يكون الخطاب مُحَدَّثاً، عليه ان يضيف فقط"أنا ملتزم أن تكون هذه المبادئ هي الخطوط الأساس لحكومتي القادمة."

لن يتبقى سوى الانتظار لرد بيغن.من المثير ما سوف يقوله السياسي الصادق.فقد سبق ان مد يده ذات مرة لرئيس حكومة  باع الجمهور خطابا اجوفا حول سلام مزيف.

المصدر- هآرتس

 

 
عكيفا الدار
تاريخ النشر:2015-02-22 الساعة 11:25:15
التعليقات:0
مرات القراءة: 1001
مرات الطباعة: 201
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2018 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan