الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

القدس: أوامر هدم إدارية في أحياء سلوان

وكالات

 

 

وزعت طواقم بلدية الاحتلال في القدس، الأحد، أوامر هدم إدارية على منازل سكنية وبركسات ومنشآت تجارية وملعب، في أحياء سلوان بحجة البناء دون ترخيص.
وأفاد طاقم مركز معلومات وادي حلوة أن بلدية الاحتلال داهمت أحياء العباسية ووادي حلوة وعين اللوزة وواد ياصول وبئر أيوب ورأس العامود، في سلوان، وقامت بتصوير مداخل ومخارج الأحياء، ثم علقت أوامر هدم إدارية على عدد من المنشآت فيها.
وعلقت طواقم بلدية الاحتلال أوامر هدم على 4محلات تجارية في حي بئر أيوب تعود لعائلة صيام، علما أنها قائمة منذ عام 1816، وكانت المحلات عبارة مقهى قديم، يرتادها الناس يوميا، خاصة يوم الجمعة قبل الذهاب إلى"سوق الجمعة"في باب الأسباط، علما أن المساحة الإجمالية لها تبلغ حوالي مئة متر مربع-حسب ما أفاد داود صيام.
وقال صيام إنها المرة الأولى التي يتم فيها تعليق أوامر هدم على المحلات التجارية وهي محل للبقالة، ولبيع الخضراوات والفواكه، ولقطع السيارات، ولبيع الخبز.
وأضاف أن طواقم البلدية علقت أمر هدم إداريا على غرفة مساحتها 15مترا مربعا، تم بناؤها عام 2002، وفرضت على العائلة مخالفة بناء قيمتها 15ألف شيكل، وأوضح أن العائلة تستخدم الغرفة كمخزن للأخشاب والحطب لاستخدامها للتدفئة في فصل الشتاء.
كما سلمت جواد صيام مدير مركز معلومات وادي حلوة أمر هدم إداريا لمنزل القائمة منذ عام 1952، موضحا أنه قام مؤخرا بترميم سطح منزله بسبب معاناته خلال السنوات الأخيرة من تسريب المياه خلال فصل الشتاء، مؤكدا أنه لم يقم بأي عملية بناء جديدة.
كما سلمت طواقم البلدية أوامر هدم لثلاثة منازل سكنية في واد ياصول وعين اللوزة ورأس العامود، وهي قائمة منذ 10سنوات، إضافة إلى تعليق أمر هدم على بركس لتربية الأغنام.
وفي حي العباسية داهمت القوات صباح اليوم"المغارة السكنية"التي يعيش فيها المواطن خالد الزير، وقامت بتسليمه أمر هدم إداريا لغرفة مساحتها 6أمتار، مبينة من الطوب ومسقوفة زينكو، علما أنه قام ببنائها في آب الماضي بعد هدم منزله السكني، للعيش فيها مع أسرته المكونة من 7أفراد، وقرر قاضي محكمة الصلح وقف أعمال الترميم التي يقوم بها المواطن الزير في المغارة، في حين سمح له بالعيش في الغرفة، لعدم وجود مأوى آخر له.
وأضاف الزير أن القوات الصهيونية والمخابرات داهمت منزل والده صباحا، واحتجزت هويته لعدم وجوده في المنزل، حيث ينام بالمغارة على أرضه، واعتقلت شقيقه فهمي 30عاما، حتى يقوم بتسليم نفسه، وصادرت سيارته، واعتدت على طفلته بالضرب.
 
وكالات
تاريخ النشر:2014-01-06 الساعة 17:16:14
التعليقات:0
مرات القراءة: 404
مرات الطباعة: 153
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2019 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan