الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

مواجهات عنيفة في القدس والسلطة خارج نطاق التغطية!

وكالات

 

وقعت مواجهات بين مئات الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في أحياء عدة من القدس الشرقية على خلفية توتر ديني وسياسي إثر تدشين معبد يهودي في المدينة المقدسة، وأطلقت الشرطة الإسرائيلية الرصاص المطاطي والقنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين الذين كانوا يرشقون القوات الأمنية بالحجارة. وأعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها نشرت حوالي ثلاثة ألاف عنصر في إنحاء المدينة.

وتظاهر الآلاف من الطلبة في العديد من المخيمات والمدن في قطاع غزة احتجاجا على تدشين المعبد وتوجه الآلاف في مدينة غزة في مسيرات طلابية إلى مقر المجلس التشريعي للتعبير عن إدانتهم لهذه الخطوة.

ورغم هذه المواجهات الشاملة في كافة مناطق القدس في ما وصف بانتفاضة ضد مخططات الاستيطان والتهويد إلا أن الضفة الغربية ما زالت تعيش حالة من الهدوء غير المعتاد.

ورغم بعض الاعتصامات التي شهدتها الميادين العامة في مدن الضفة، فإن هذه التحركات بدت حتى الآن خجولة ومتواضعة مقارنة بالمواجهات التي شهدتها القدس، وهو ما دفع الكثيرين إلى توجيه اتهامات للسلطة الفلسطينية بكبح أي هبة جماهيرية لدعم صمود أهالي القدس.

وكان مسؤول ملف القدس في حركة فتح حاتم عبد القادر أول من وجه اتهامات للحكومة الفلسطينية في رام الله بالمسؤولية عن كبح الاحتجاجات الشعبية وعدم إطلاق يد الجماهير بشكل يليق بمستوى الهجمة الإسرائيلية على أحد أقدس الأماكن لدى الفلسطينيين والمسلمين عامة.

وقال عبد القادر إن الحكومة في رام الله تمنع أي تحرك من شأنه أن يقود إلى أي مواجهة مع جيش الاحتلال، الأمر الذي تسبب في خيبة أمل وانعكس سلبا على كل أعمال الاحتجاج في القدس.

وأضاف أن «المقدسيين يشعرون بأنهم وحيدون في هذه المواجهة، خاصة أنهم لا يدافعون عن مدينة عادية وإنما عاصمة للدولة الفلسطينية ومكان مرتبط بعقيدة كل المسلمين في العالم».

وطالب عبد القادر منظمة التحرير والفصائل الفلسطينية بمراجعة شاملة لدراسة الصمت الذي يسود الساحة الفلسطينية وخاصة في الضفة، داعيا الفصائل إلى استخدام تأثيرها في الشارع والتحرك لنصرة القدس والأقصى.

وشاركت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في اتهام السلطة الفلسطينية بمنع التحركات الجماهيرية، حيث قال النائب عنها عمر عبد الرازق إن تفسير سكون الضفة يكمن في منع الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة أي تحرك جماهيري ولو كان سلميا لدعم القدس.

وأضاف عبد الرازق أن السلطة تتذرع بأنها لا تريد أن تنجر إلى صراع أو مواجهة مع الاحتلال، متسائلا «إذا لم تجرنا القدس إلى مواجهة فمتى سنتحرك؟».

وردا على الاتهامات الموجهة للسلطة نفى مدير مكتب الإعلام الحكومي غسان الخطيب بشدة منع السلطة أي تحرك شعبي للتضامن مع القدس في مدن الضفة الغربية، بدلالة تنظيم اعتصامات في عدة مناطق.

لكن الخطيب عبّر عن حرص السلطة على تجنب أي خسائر قد تقع في الجانب الفلسطيني، مبينا أن الأجهزة الأمنية حالت دون وصول المتظاهرين إلى أماكن قد تشكل خطرا على حياتهم دون أن تستخدم القوة في ذلك.

من ناحيتها قالت عضوة المكتب السياسي للجبهة الشعبية خالدة جرار إن المواجهة الشعبية في القدس رد طبيعي على إجراءات الاحتلال، داعية لتحويلها إلى عمل منظم يؤسس لمقاومة جدية متواصلة.

وطالبت خالدة بقرار قيادي لإطلاق مقاومة منظمة في مواجهة أي إجراءات احتلالية في كل المناطق الفلسطينية، مبينة أن أي معوقات لهذه المواجهة ستلاقي الرفض الشعبي لأن المقاومة بكل أشكالها حق مشروع تحت الاحتلال.

ورغم ذلك قالت إنه من المبكر الحديث عن انتفاضة فلسطينية شاملة لأنها بحاجة إلى مقومات ومنها قيادة موحدة، مطالبة بتطوير مواجهة على الأرض لإجراءات الاحتلال بالتزامن مع إنهاء الانقسام السياسي بين حركتي حماس وفتح.

 
وكالات
تاريخ النشر:2010-03-17 الساعة 11:45:00
التعليقات:0
مرات القراءة: 2027
مرات الطباعة: 461
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2019 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan