الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

سلاح الجو: الإيراني يدمر عشرات الطائرات المعادية في اشتباك دام للحظات

وكالات

 

اختتمت قوات الدفاع الجوي في إيران  مناوراتها بتجربة ناجحة على منظومة اس 200 حیث تم زیادة مدی الصاروخ الى مئتی کیلومتر وتحویل نظام تشغیله من النظام العادي الی النظام الرقمی أو الدیجتال.وهذا الصاروخ المعدل باستطاعته إصابة أهداف طائرة وإسقاط صواریخ وتم نشره فی المناطق الحیویة والحساسة فی کافة الأراضي الایرنیة.وشهدت المرحلة الأخيرة من المناورات محاکاه لهجوم جوی عبر أسراب لطائرة مقاتلة و طائرات بدون طیار اضافه لصواریخ بعیده المدی قام بها عدو افتراضی ما دفع قوات الدفاع الجوی و سلاح الجو الی إعلان حاله الطواری  فی المستوی الأحمر و بعدها تم استهداف الصواریخ و الطائرات عبر منظومات الصواریخ متوسطه المدی ثم تلاها اعتراض للصواریخ عبر المنظومات المضاده للطائرات و الصواریخ الذکیه قصیره المدی کما شهدت الأجواء الایرانیه اشتباکات بین أسراب معادیه و طائرات تابعه لسلاح الجوی الإيراني حیث تم تدمیر عشر طائرات فی اللحظة الأولي للاشتباك عبر التنسیق بین شبکة الردارات و المنظومات الصاروخیة و سلاح الجو و تم إلحاق خسائر کبیره فی القوات المهاجمة و منعها من القیام بتنفیذ مهامها و اجبارها علی الانکفاء .وکان اللافت فی المناورات کثافة النیران المستعملة و التی ألحقت اکبر حجم ممکن من الخسائر فی القوات المهاجمة ،و کشفت المناورات عن الکثیر من الاسلحه الجدیدة و التکتیات العسکریه کان أبرزها الأسلحة و الصواریخ الموجهة باللیزر و التی أصابت أهدافها بدقه متناهیة. ومن ناحية التوقیت فان هذه المناورة وزعت العديد من الرسائل  بمختلف الاتجاهات ، رساله الی روسیا التی الغت صفقة الدفاعات الجویة اس ثلاثمئه عبر إعلان طهران عزمها تصنیع هذه المنظومه محلیا . ورسالة لکل من یهدد بضرب ایران عسکریا فالحدیث عن ضرب البلاد او الهجوم العسکری لن یتم برا لاستحالة ای هجوم بری لوعورة و صعوبه  الجغرافیا العسکریة لإيران و یبقی الخیار الجوی و الذی یعتبره أعداء إيران الخاصره الرخوه للبلاد ، ورسالة أخرى مفادها انه من السهل الدخول الی اجوائها و لکن من الصعب ایضا الخروج منها ، و الرسالة الأخيرة لدول الجوار وهی عباره عن رسالة سلام و استقرار و طمانه للجمیع بان الاسلحه الإيرانية دفاعیه بحته و تأتي فی إطار الإستراتيجية الدفاعیة للدفاع عن النفس بوجه أي اعتداء محتمل .

 
وكالات
تاريخ النشر:2010-11-21 الساعة 13:10:14
التعليقات:0
مرات القراءة: 925
مرات الطباعة: 322
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2019 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan