الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

الجهاد الإسلامي في فلسطين: صفقة تبادل الأسرى انتصار تاريخي

أخبار فلسطين

 

عدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين انجاز صفقة تبادل الأسرى انتصاراً تاريخياً لنهج المقاومة، مستذكرةً أبطاله ومن عبدوا له الطريق ولاسيما الشهداء.

وأكدت الحركة في بيان مكتوب، أن "ما تحقق ما كان ليتم لولا الصمود والاحتضان الجماهيري لقوى المقاومة التي بات شعبنا يتخندق حولها لاسترداد أرضه واستعادة حقوقه ومقدساته".

 

وفيما يلي نص البيان كما ورد من المكتب الإعلامي للجهاد الإسلامي:

 

"أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ"

بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

لمناسبة انجاز صفقة (وفاء الأحرار)

تحرير الأسرى انتصار للإرادة الوطنية وتعزيزٌ لإستراتجية المواجهة

تابعنا كسائر جماهير شعبنا لحظةً بلحظة الانجاز الكبير الذي حققته سواعد المقاومين الأحرار، وعشنا كما الجميع أجواء الفرح والسعادة بالإفراج عن أسرانا الأبطال الذين تحرروا بموجب صفقة (وفاء الأحرار) التي أذعن فيها الاحتلال لمطالب الفصائل الآسرة لجنديه الأسير جلعاد شاليط.

اليوم وإذ نحتفي بهذا الانتصار التاريخي، نستذكر أبطالاً صنعوه وعبدوا له الطريق بدمائهم كالشهداء: عماد حماد، كمال النيرب، تيسير أبو سنيمة، محمد فروانة وحامد الرنتيسي، وآخرون سخروا جُلَّ أوقاتهم كي يورق ويزهر.

إننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وإذ نترحم على أبطال هذا الانتصار العظيم، ونسأل الله أن يحفظ المقاومة ورموزها كي تواصل إثخانها في العدو وتسجل البطولات والفتوحات، نود التأكيد على ما يلي:

أولاً: إن تحرير الأسرى انتصارٌ للإرادة الوطنية، وتعزيزٌ لإستراتجية مواجهة الاحتلال.

ثانياً: إن ما تحقق ما كان ليتم لولا الصمود والاحتضان الجماهيري لقوى المقاومة التي بات شعبنا يتخندق حولها لاسترداد أرضه واستعادة حقوقه ومقدساته.

ثالثاً: المقاومة مدعوةٌ لأن تضاعف جهدها وتواصل مسيرة أسر جنود الاحتلال حتى تبييض كافة السجون الصهيونية من الأسرى.

رابعاً: إن المشهد الوحدوي الذي ظهرت عليه جماهير شعبنا وهي تتلاحم في استقبال الأسرى، يجب استثماره لانجاز المصالحة الوطنية، ونبذ حالة الفرقة والانقسام؛ كي نتفرغ لمواجهة الاحتلال الذي يقضم أرضنا ويهود مقدساتنا ويحكم حصاره ويصعد وتيرة عدوانه ضدنا.

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

 

 

 
أخبار فلسطين
تاريخ النشر:2011-10-19 الساعة 11:44:30
التعليقات:0
مرات القراءة: 658
مرات الطباعة: 247
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan