أوباما: أمن إسرائيل مؤمن في حل الدولتين

وكالات


 

أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما أن الولايات المتحدة توصلت إلى نتيجة، مفادها أن حل الدولتين في الشرق الأوسط يتضمن بقوة الضمانات الضرورية لأمن إسرائيل.
وقال أوباما، أمام المنتدى السنوي لمركز سابان للسياسة في الشرق الأوسط من واشنطن ليل أمس السبت، إن"الجنرال آلان، المستشار الخاص للشرق الأوسط، توصل إلى النتيجة أنه من الممكن التوصل إلى حل الدولتين الذي يضمن الحاجات الأساسية للأمن الإسرائيلي".
وأضاف:"هذه هي النتيجة التي توصل إليها، ولكن القرار النهائي لا يعود إليه".
من جهته، قال كيري إن "الجنرال آلان عمل بشكل وثيق مع القوات الإسرائيلية، لاختبار سيناريوهات والتوصل إلى حل يؤمن حاجات إسرائيل للسنوات المقبلة".
وأضاف:"هو يساعدنا كي نكون متأكدين من أن الحدود على نهر الأردن، ستكون أيضاً صلبة مثل أي حدود أخرى في العالم، وبشكل لا يطرح أي تساؤل حول أمن المواطنين، إن كانوا إسرائيليين أو فلسطينيين يعيشون في غرب هذه الحدود".
وأشار كيري إلى أن"الولايات المتحدة لم تقم أبداً بتحليل متقدم إلى هذا الحد عن حاجات إسرائيل في مجال الأمن، من خلال حل قيام الدولتين".
وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف، أن"جون آلان وجون كيري، اللذان يعملان على مسألة الأمن مع أخصائيين في وزارة الحرب الصهيونية، بحثا مع نتانياهو التحديات في مجال الأمن التي سنثيرها والتي يواجهها الإسرائيليون".
واعتبر نتانياهو أن"أي اتفاق سلام يجب أن يتيح لإسرائيل أن تدافع عن نفسها بقواها الذاتية".وهو يصر خصوصاً على أن"أي دولة فلسطينية مستقبلية، يجب أن تكون منزوعة السلاح، وأن تتمكن إسرائيل من أن تبقي على وجود عسكري طويل الأمد على الحدود مع الأردن.فيما يصر الفلسطينيون على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضيهم ولكنهم يقبلون بنشر قوة دولية، الخيار الذي ترفضه إسرائيل.
كما حذر أوباما أيضاً من أنه"في إطار احتمال التوقيع على اتفاق سلام، يجب أن يوافق الفلسطينيون على رغبة إسرائيل في قيام فترة انتقالية، للتأكد من أن الضفة الغربية لا تشكل مشكلة أمنية مشابهة لتلك التي شكلها قطاع غزة بقيادة حماس".مشيراً إلى أن"هذه الفترة الانتقالية تتطلب ضبط النفس من قبل الفلسطينيين أيضاً، إذ لا يمكنهم الحصول على كل ما يريدون منذ اليوم الأول".
 

تاريخ النشر:2013-12-08 03:53:03 الموافق:1435-02-04 11:53:03ـ | تمت قراءته: 751 مرة

Copyrights © moslimonline.com

المصدر:  http://www.moslimonline.com/?page=artical&id=10322