قراقع: رفض الاحتلال الإفراج عن أنس شديد بمثابة إعدام

وكالات


 

اعتبر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، عيسى قراقع، اليوم الإثنين، قرار المحكمة العليا الإسرائيلية برفض الالتماس المقدم من الهيئة للإفراج عن الأسير المضرب عن الطعام أنس شديد(20 عاماً)، من بلدة دورا جنوبي الخليل، بمثابة قرار إعدام بحقه.

وحمّل قراقع، في تصريح له، الاحتلال الإسرائيلي وأدواته المسؤولية الكاملة عن حياة أنس، مطالبا المجتمع الدولي وكافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية لبذل كل الجهود لإنقاذ حياته.

ويخوض الأسير أنس شديد إضرابا مفتوحا عن الطعام ضد اعتقاله الإداري لليوم 51على التوالي، وهو موجود حاليا في مستشفى"آساف هروفيه"الإسرائيلي، ويعيش أوضاعا صحية معقدة.

وفقد أنس الذاكرة والقدرة على المشي والحركة والنطق، ويعاني من صداع مزمن ودوخة مستمرة وعدم اتزان وضعف في عضلة القلب وضيق في التنفس، وكذلك يعاني من صعوبة في الرؤية، وآلام حادة في العينين والصدر والبطن وفقد كثير من وزنه.

تاريخ النشر:2016-11-14 13:54:36 الموافق:1438-02-13 22:54:36ـ | تمت قراءته: 1718 مرة

Copyrights © moslimonline.com

المصدر:  http://www.moslimonline.com/?page=artical&id=11088