كلينتون تجري محادثات مع عباس


أعلنت واشنطن أمس الثلاثاء أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون أجرت محادثات عبر الهاتف مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وذلك قبل أيام قليلة من تقديم الفلسطينيين طلبا لعضوية كاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند إن كلينتون طلبت من الرئيس الفلسطيني "مواصلة العمل المضني معنا لتفادي سيناريو سلبي في نيويورك نهاية الشهر"، في إشارة إلى طلب عضوية دولة فلسطين الذي من المقرر أن يقدم في الأمم المتحدة في 20 أيلول/ سبتمبر خلال الجمعية العامة.

ومن المقرر أن يلتقي عباس اليوم الأربعاء المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط ديفيد هيل. ودعت وزيرة الخارجية الأمريكية عباس للاستماع إلى المبعوث الأمريكي "بروح منفتحة".

وينوي الفلسطينيون تقديم طلبهم إلى الأمم المتحدة بسبب المراوحة في مفاوضات السلام مع إسرائيل، وذلك على الرغم من معارضة الولايات المتحدة وإسرائيل.

كما ينوي الأمريكيون استخدام حق النقض (الفيتو) على هذه الخطوة معتبرين انها لن تؤدي إلى أي تقدم في عملية السلام، لكن إعاقة واشنطن لهذا التوجه ستكون له نتائج كارثية على صورة الولايات المتحدة في العالم العربي.

 

وأشارت نولاند الثلاثاء إلى أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أطلقت حملة دبلوماسية كبيرة لدى شركائها لثنيهم عن دعم التوجه الفلسطيني، من دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وقالت "نتحدث مع عينة من الدول اكبر بكثير مما نفعله عادة في ما يتعلق بعملية السلام في الشرق الأوسط. وقد يكون على عدد من هؤلاء ممن لا يتخذون قرارات في هذا الشأن في العادة، أن يقوموا بذلك في الجمعية العامة".

ولفتت أيضا إلى أن ديفيد هيل ودنيس روس المستشار الخاص للرئيس باراك اوباما كانا اجريا محادثات الثلاثاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه ايهود باراك.

وقالت "سنعمل إلى حين موعد الجمعية العامة إذا كان ذلك ضروريا لإعادة الأطراف إلى طاولة المفاوضات" المتوقفة منذ قرابة عام. وأضافت "هدفنا هو التزام الأطراف في العودة إلى الطاولة قبل ان نصل إلى الجمعية العامة".

وفي البيت الأبيض، جدد المتحدث جاي كارني تأكيده أن "السلام يجب التفاوض عليه من الطرفين"، قائلا إن توجه الفلسطينيين نحو الأمم المتحدة "ليس منتجا ولا نافعا ولا يقرب البتة الفلسطينيين من اقامة دولة".

 

 

 

تاريخ النشر:2011-09-07 04:55:32 الموافق:1432-10-08 12:55:32ـ | تمت قراءته: 452 مرة

Copyrights © moslimonline.com

المصدر:  http://www.moslimonline.com/?page=artical&id=5268